الرئيسية خمس اسباب تدفع الانسان الى الخيانة

خمس اسباب تدفع الانسان الى الخيانة



هناك الكثير من الأسباب التي قد تدفع الأزواج إلى الخيانة الزوجية!!





يقول أحد الأزواج: تزوجتها في سن مبكرة وشعرت أني لم أحسن الاختيار.


ويقول آخر: زوجتي تفعل كل ما تستطيع لإرضائي، إلا أنني أشعر تجاهها أنها مربية أطفال جيدة ولكن ليست رفيقة الدرب كما كنتُ أحلم.


ويقول غيره: حياتي الزوجية حياة باردة جدًا ورتيبة ومملة، وليس لدي دافع للتحدث معها لأني أشعر أنها لا تفهمني.


ويقول آخر: زوجتي مهملة ولا تهتم بقضية هامة جدًا وهي \'ماذا يريد الآخر\'، ومتصورة أنني أسير في سجن الزوجية ولن أنظر لغيرها مهما حدث.


ويقول آخر: ترى زوجتي النساء من حولها وهي كما هي لم تتغير، وزميلتي في العمل تشعرني أن الحياة جميلة حتى أنني أشعر معها أني مراهق في سن 18 سنة ـ وأنا في الأربعين ـ لذلك سأتزوجها. [مع تحفظنا على الأخطاء الشرعية كالاختلاط وعدم غض البصر].

وتقول هذه الزوجة: زوجي يطلب مني كلمات الحب والغرام وأنا لا أستطيع، ولا أتقن فن التعامل مع الرجل وخاصة في العلاقة الخاصة.

ويقول هذا الزوج: وجدتُ الحب فيها وافتقدته مع زوجتي، ووجدتُ عندها ما لم أجده عند زوجتي، أفكر بجدية في الزواج منها.




عزيزي القارئ ..... عزيزتي القارئة:

أحيانا تعتبر الخيانة أسهل طريقة لإخبار الطرف الاخر بأنك لا ترغب في الاستمرار في العلاقة الزوجية أو العاطفية.

وبالرغم من أن الخيانة الزوجية ليست أمرًا شائعًا في عالمنا العربي ، إلا أننا لا ننكر حدوث مثل هذه الحالات التي ندرجها تحت المشاكل الزوجية السلوكية.


والسؤال الآن:

ما هي أسباب الخيانة الزوجية؟

هناك الكثير من الأسباب التي قد تدفع الأزواج إلى الخيانة الزوجية نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:

 1. عدم القدرة على مناقشة الاختلافات 


هذه حالة، يقوم فيها أحد أو كلا الازواج بالامتناع عن مناقشة المشاكل. وبدلا من حلها يعمد الى التفاف حول الخلافات. 
الامر الذي يؤدي الى تفاقمها. ولأنهما لا يتشاركا في كل شيء، فهما لا يشعران بعلاقة وثيقة تربطهما، الأمر الذي يؤدي إلى الشعور بالوحدة وبالتالي محاولة البحث عن تقارب مع شخص أخر في مكان آخر.

 2. الخوف من فقدان السيطرة

 يخشى بعض الازواج من الانفتاح الكامل لبعضهم البعض، ويخشون من الاعتراف باعتمادهم على الطرف القوي. وبدلا من ذلك، يفضلون المجادلة. ولكن ديناميكية الحاجة الى ان يكون دائما على صواب، تجعل الطرف الاخر يشعر بالنقص والاهمال. مما يؤي الى الخيانة أو تصعيد الامور الى مشاحنات بدلا من نقاشات.


 3. الملل من العلاقة الزوجية

 في هذه الحالة، يرى الشريك الخائن واقع العلاقة، بعد انتهاء المرحلة الجديدة، معقدة للغاية. بينما تبدو أي علاقة جديدة أكثر وضوحا واقل تعقيدا، حتى يبدأ بالتعرف عليها ثم تبدأ دورة العلاقة المملة من جديد. ويمر هذا الشخص بنفس الحالة عدة مرات قبل أن يكتشف ان العلاقات العاطفية كلها متشابهة. 


4. المدمن على الجنس

 هذا يعني بأن الشريك الخائن يخون لانه يبحث عن الجنس في علاقة خارجية. الادمان على الجنس ليس مثل اي ادمان أخر، على سبيل المثال القمار. فالشخص الخائن يشعر بالفراغ ويستعمل الادمان للشعور بالاشباع والسعادة، ولكنه لا يصل مرحلة الذروة ابدا. ويمكن أن تستمر حالات الخيانة في هذه الحالة حتى يعترف الشريك الخائن بأنه مصاب بالفعل باضطراب يعرف بالادمان على الجنس ويحصل على العلاج المناسب.


 5. علاقة طوق النجاة

 في هذه الحالة، يبحث الشريك الخائن عن علاقة يهرب بها من علاقته الزوجية أو العاطفية الحالية، لدفع الطرف الاخر لانهاء العلاقة. وبالرغم من ان الكثيرين يعتقدون بأن هذه العلاقة هي المسبب الرئيس للانفصال إلا أنها مجرد تحصيل حاصل لعلاقة زوجية أو عاطفية سيئة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.